‏‏‏‏موقع اخباري يُقدم لك الخبر لحظة بلحظة يعمل على مدار الـ24 ساعة، بغرض تقديم خدمة صحفية محترفة عبر شبكة الانترنت

قبل الشهر الفضيل.. علي جمعة يوضح كيف تتجنب “الملل” في عبادات رمضان

0 3



09:04 م


الثلاثاء 06 أبريل 2021

كتبت – آمال سامي:

أحيانا ورغم انتظار الجميع بشوق لرمضان إلا أن البعض يعاني من بعض الملل والرتابة في أداء العبادات، ولا يعرف كيف يستعيد مرة أخرى نشاطه، وعن هذه الحالة تحدث الدكتور علي جمعة في إحدى حلقات برنامج “والله أعلم” السابقة، ليوضح السبب الذي يجعلنا نمل أحيانا من العبادات، وكيف نواجه ذلك ونحرص على عدم التعرض إليه.

“إن هذا الدين متين فأوغل فيه برفق” يقول جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، مشيرًا أن من الأفضل للمرء ألا يراكم على نفسه العبادات في العشر الأواخر حتى يمل، بل يصلي ويصوم ويذكر ويقرأ ويدعو قدر طاقته، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “وليعبد أحدكم ربه طاقته، فإن الله لا يمل حتى تملوا”، وأوضح جمعة أن من الممكن أن يمل الإنسان من المجهود الزائد الذي يكلف به جسمه فجأة، لذا مع بداية شعبان يجب ان تتم التهيئة على الصلوات والعبادات وغيرها، وحين يأتي رمضان علينا ان نتعامل بمبدأ أحب الأعمال إلى الله أدومها وإن قل، فالسير في العبادة بالهوينى هو المطلوب وعدم التوغل أكثر من الطاقة، وروى جمعة أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم دخل على السيدة زينب بنت جحش يومًا فوجدها تدخل حبلًا تحت ابطها حتى إن غفلت ينبهها، ونهاها النبي عن ذلك في حديث أنس قال: دخل النبي ﷺ المسجد فإذا حبل ممدود بين الساريتين، فقال: ما هذا الحبل؟، قالوا: هذا حبل لزينب إذا فترت تعلقت به، فقال النبي ﷺ: حلوه، ليُصلِّ أحدُكم نشاطَه، فإذا فتر فليرقد.

وأشار جمعة كذلك إلى حديث النبي صلى الله عليه وسلم: ” إن هذا الدين متين فأوغل فيه برفق، فإن المنبتَّ لا أرضاً قطع ولا ظهراً أبقى”، وأوضح جمعة أن المنبت كما ورد في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم هو شخص ظل يجري بالجمل على نفس السرعة حتى مات الجمل، فلا وصل مقصده ولا ظل الجمل على قيد الحياة، فالمنبت هو من يريد أن يصل أسرع من اللازم.



مصراوي

اترك رد

close