اخبار الرئيسية تحقيقات مصر

نشر تفاصيل القبض على أكبر شبكة لترويج الهيروين بالقليوبية.

ضبط المعلم وأعوانه متلبسين بأكبر كمية هيروين بالقليوبية.

مكافحة المخدرات تكشف الستار عن مروج الهيروين القاتل بالمحافظة.

المعلم وصبيانة فى قبضة الأمن بأكبر كمية هيروين .

تمكنت رجال مباحث القليوبية من إحباط وترويج أكبر كمية من المخدرات قبل قيام المتهمين من بيعها على بعض العملاء والمتعاطين بالقليوبية.

مجهودات أمنية ناجحة ومشهودة لرجال الشرطة بالقليوبية للحفاظ على أمن وسلامة المواطنين.

نحجت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية من توجيه ضربة قوية لمرويجى المواد المخدرة والقبض عليهم متلبسين بحوزتهم قبل توزيعها بالمحافظة .

ياتى ذلك فى إطار المجهودات الأمنية المبذولة للقضاء علي إنتشار المواد المخدرة والتصدى للعناصر الإجرامية بشتي صورها وضبط تجار المخدرات لتحقيق الأمن والاستقرار والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين من أرباب السوابق ومعتدى الإجرام.

فى إطار التعليمات الصادرة من قبل اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية، بالتصدى الحاسم والقوى للخارجين عن القانون ومواجهة تجار المخدرات بكل قوة وحسم وتوجية الضربات الاستباقية لتلك العناصر الإجرامية التي تدمر أبناء الوطن.

وشدد وزير الداخلية على سرعة التعامل مع كافة البلاغات الواردة والتأكد من صحتها والقبض على المتهمين قبل قيامهم بارتكاب أى أعمال إجرامية حتى يتم تحقيق الاستقرار الأمنى الهادف .

وبناء على تلك التوجيهات والتعليمات
وردت معلومات سرية للعقيد نصر رفقي مدير مكتب مكافحة المخدرات بالقليوبية ونائبة المقدم محمد عامر مفادها، قيام بعض الأشخاص بممارسة الإتجار بالمواد المخدرة وأنهم اعتادوا على مزاولة نشاطهم الإجرامى بعدة مناطق مختلفة بالمحافظة.

وعلى الفور تم إخطار اللواء إيهاب خيرت مساعد وزير الداخلية لقطاع أمن القليوبية، والذي كلف اللواء محمد الالفي مدير المباحث الجنائية بالقليوبية، بالتنسيق مع العقيد نصر رفقي مدير مكافحة المخدرات بعمل فريق بحث مكبر للكشف عن هوية هولاء التجار والتأكد من صحة المعلومات الواردة وتحديدها ومعرفة اماكن ترددهم ونشاطهم الإجرامي ،والقبض عليهم متلبسين بحوزتهم قبل توزيعها على التجار الصغار والمتعاطين.

وعلى ضوء تلك التعليمات تم عمل فريق بحث مشترك من قبل رجال المباحث الجنائية وضباط مكافحة المخدرات لجمع المعلومات والتحريات الدقيقة حول ملابسات الواقعة والتأكد من صحة المعلومات الواردة.

ومن خلال البحث والتحري وجمع المعلومات اللازمة لرجال الشرطة .
تبين صحة الواقعة وانة يوجد مجموعة مكونة من أربع أشخاص يقودها المدعو أحمد ع أ ٤٧سنة عاطل مسجل مخدرات وتم ضبط من قبل في عدة قضايا مخدرات متنوعة .
وانة قام بعمل تشكيل مساعد لة من قبل الشباب حتى يتمكن من مساعدتة فى ترويج مخدر الهيروين القاتل على بعض المتعاطين والتجار الصغار بعدة مناطق مختلفة بالمحافظة.

معتقدا بذلك أنة بعيداً عن عين وايد رجال الشرطة نتيجة استقطابة مجموعة من الشباب الذين يملكون القدرة على التحرك بكافة أنحاء المحافظة،لترويج وبيع مخدر الهيروين .

وعقب معرفة تلك التفاصيل وتحديد العناصر والتأكد من قيامهم بممارسة أعمال إجرامية متخصصة في مجال بيع الهيروين .

تم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة للقبض عليهم متلبسين بحوزتهم قبل قيامهم بتوزيع الهيروين القاتل على المتعاطين والتجار .

وقام العقيد نصر رفقي مدير مكافحة المخدرات بالحصول على إذن مسبق من قبل المستشار أحمد يوسف رئيس نيابة الخانكة، لعمل الأكمنة السرية اللازمة لهولاء المتهمين والقبض عليهم متلبسين بحوزتهم قبل قيامهم بترويج المخدر .

وعقب صدور اذن النيابة العامة تم على الفور انتشار رجال المباحث الجنائية، وضباط مكافحة المخدرات بكافة أنحاء المنطقة عقب معرفتهم بقيام المتهم الرئيسي بإعداد كمية كبيرة من مخدر الهيروين وانة فى طريقة لبيعها بالمنطقة.

تخفت رجال المباحث فى عدة صور متعددة حتى يتم القبض على المتهمين .
وتقمصت رجال مكافحة المخدرات والمباحث اعمال سائق تاكسي ومكروباص وبائعين لضبط المشار عنهم أثناء تواجدهم بالمنطقة،مع إنتشار الأكمنة السرية اللازمة .

حتى جاءت اللحظة الحاسمة ليتم الكشف عن هويتهم وأثناء مرورهم بدائرة مركز الخانكة وعلى وجه التحديدبشارع مزرعة الجبل الأصفر وبجوار الصرف الصحي .

نجح رجال المباحث بقيادة كلا من المقدم أيمن عادل رئيس مباحث مركز شرطة الخانكة، ومعاونى المباحث وبعض أفراد القوة الأمنية من مباحث المركز بالاشتراك مع المقدم محمد عامر نائب مدير مكافحة المخدرات بالقليوبية وضباط وأفراد المكافحة .

من القبض على المتهم الرئيسي ويدعي أحمد ع أ ٤٧ سنة عاطل ومسجل مخدرات، والمدعو أحمد ع ح ١٩ سنة عاطل، مقمين دائرة مركز شرطة الخانكة.

وبحوزتهما عدد ٢ بندقية آلية و٢ قالب حجر ى خام من مخدر الهيروين، ومبالغ مالية .
كما تم ضبط كمية كبيرة ايضا من تذاكر الهيروين التى كانت معدة للبيع.
وأيضا تم ضبط كمية كبيرة داخل كيس بلاستيك بة هيروين خام .

وأثناء ضبط المشار عنهم هارب إثنان من المتهمين كانوا و بصحبتهم وهم كلا من .

صدام ع ع ١٨سنة عاطل ومقيم في الجبل الأصفر دائرة مركز شرطة الخانكة.
والمدعو محمد ع س ١٩ سنة عاطل ومقيم في حى الكاتيب دائرة مركز شرطة الخانكة ايضا.

وعقب ضبط المتهمين بحوزتهم تم اقتيادهم الى مكتب الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، لإتخاذ اللازمة وتحرير محضر بالواقعة .

تم إخطار كلا من اللواء إيهاب خيرت مدير أمن القليوبية واللواء محمد الالفي مدير المباحث الجنائية.
بما أسفرت عنة المأمورية والتى تمكنت من إحباط أكبر كمية لترويج مخدر الهيروين بالمحافظة.

وعلى الفور أمرا باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة. لعرض المتهمين والمضبوطات على النيابة العامة لاستكمال باقى التحقيقات .
مع سرعة ضبط المتهمان الهاربين.

تم عمل محضر بضبط المتهمين والمضبوطات .
وايضا هروب المشار عنهم.

تحقيقات النيابة العامة.

ومن خلال عرض المتهمان والمضبوطات على النيابة العامة.

وأمام المستشار محمد صالح وكيل النائب العام الذي باشر التحقيق تحت إشراف كل من المستشار محمد القاضي المحامى العام الأول لنيابات القليوبية..
والمستشار أحمد يوسف رئيس نيابة الخانكة .

اعترفا المتهمين بقيامهم بمزاولة نشاط الاتجار والبيع فى المواد المخدرة وعلى وجة التحديد بيع وترويج مخدر الهيروين، على بعض المتعاطين بمنطقة الخانكة وبعض المناطق المجاورة ،كما اضاف المتهمان أنهم كانوا فى طريقهم إلى بيع تلك الكمية على بعض التجار،
وأن الأسلحة الآلية التى كانت بحوزتهم بهدف الدفاع به عن أنفسهم والمبالغ المضبوطة من متحصلات البيع .

ومن خلال التحقيقات والاستماع إلى أقوال المتهمين وضباط مكافحة المخدرات والبحث الجنائي.

و المشاهدة الى المضبوطات أمر المستشار محمد صيام مدير نيابة الخانكة، بالتحفظ على المضبوطات وعرضها على المعامل الجنائية لتحديد جوهر المخدر .

تم توجيه عدة اتهامات لهم ومن بينها الإتجار بالمواد المخدرة وحيازة أسلحة نارية بدون ترخيص.وبعض التهم الأخرى.

وبناء على ذلك أمر المستشار محمد صالح وكيل النائب العام بحبس المتهمين ٤ أيام على ذمة التحقيقات مع مراعاة التجديد في الموعد القانونى.

كما أمر المستشار محمد صيام مدير نيابة الخانكة بسرعة ضبط واحضار المتهمين الهاربين على ذمة
تمكنتالقضية رقم ١٦٤٢لسنة ٢٠١٨ جنح مخدرات الخانكة …

اترك تعليقاً