اخبار الرئيسية قضايا و مجتمع مصر

تعليم المنيا تحقق فى إغلاق باب مدرسة ابتدائى على تلاميذ بعد انصراف المعلمين

شهدت مدرسة “بنى محمد سلطان” الابتدائية، التابعة لمركز المنيا واقعة غريبة، أثارت الفزع بين التلاميذ، عقب قيام القائمين على المدرسة بمغادرة المدرسة وإغلاق الباب بعد انتهاء الحصة الأخيرة، وبداخل المدرسة 37 تلميذا.

يقول ياسر محمد عبد الوهاب والد التلميذه هدير، أن ابنته عادت إلى المنزل فى حالة سيئة جدا، وبسؤالها عن حالة الخوف التى انتباتها أكدت أنه عقب انتهاء الحصة ظلوا بداخل الفصل حتى شعروا بتأخر المدرس، مما دفع التلاميذ للتوجه إلى “حوش” المدرسة، ففوجئوا أن باب المدرسة الرئيسى مغلق مع عدم وجود أى شخص من العاملين أو المدرسين بالداخل، مما دفعهم للطرق على الأبواب بشدة حتى سمعهم الأهالى، واستدعوا العامل الخاص بالبوابة الذى فتح الباب لهم.

ومن ناحيته، قال محمد عزب وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنيا، أن المديرية تفحص الشكوى التى تقدم بها أولياء الأمور، ولن يكون هناك تهاون مع المقصرين فى حق العملية التعلمية وحق الطلاب.

اترك تعليقاً