الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى يشهد عدد من الأنشطة التدريبية لوحدات المظلات ويلتقى برجال القوات الخاصة

شهد الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى عدد من الأنشطة التدريببة التى نفذتها عناصر من وحدات المظلات ، وذلك فى إطار المتابعة لمستوى التدريب والإستعداد القتالى لوحدات وتشكيلات القوات المسلحة .

بدأت الأنشطة بميدان التدريب على الإقتحام الجوى ( الجاكوب) حيث شاهد القائد العام عدد من الأنشطة التدريبية التى نفذتها عناصر من وحدات المظلات تضمنت أعمال الإقتحام الجوى والإشتباك مع الأهداف المعادية والسيطرة عليها والتغلب على الموانع الطبيعية وإستغلال طبيعة الأرض وكذلك أعمال القتال داخل المدن وإقتحام المناطق المأهولة ، أظهرت مهارة الأفراد وقدرتهم على التعامل مع العدائيات المختلفة والخارجين عن القانون بدقة وسرعة متناهية فى ظروف تحاكى ظروف المعركة الحقيقية .

وقدم مجموعة من المقاتلين عدد من المهارات الخاصة للقفز بالمظلات وتنفيذ أعمال المناورة والملاحة والتداخلات والتشابكات الجوية المتنوعة .

وشاهد الفريق أول / صدقى صبحى عدد من الأنشطة والمهارات الأساسية للمجندين حديثى الإلتحاق بوحدات المظلات وبرامج إعدادهم بدنياً ونفسياً على التكتيكات الصغرى والمهارة فى الميدان والتدريب على أعمال القفز الأساسى والقفز الحر وصولاً لأعلى مستويات الكفاءة والتدريب القتالى .

وأشاد القائد العام بمستوى الإستعداد والتدريب الجاد للمقاتلين وما يتمتعون به من قدرات مهارية وبدنية وثقة عالية بالنفس والتى تعد من الركائز الأساسية لمقاتلى المظلات التى تمكنهم من تنفيذ كافة المهام تحت أصعب الظروف .

ونقل القائد العام خلال لقاؤه مع قادة وضباط وضباط صف وجنود وحدات المظلات والصاعقة تحيات وتقدير الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة لرجال الوحدات الخاصة وطالبهم بالحفاظ على أعلى معدلات الجاهزية والإستعداد القتالى لتنفيذ كافة المهام التى توكل إليهم بإعتبارهم أحد أهم دروع القوات المسحة التى تحمى الوطن وتصون مقدساته .

ووجه القائد العام التحية لأرواح شهداء الوطن الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن أمن مصر وإستقرارها ، مشيداً بما حققته عناصر القوات الخاصة المشاركة ضمن قوات إنفاذ القانون فى القضاء على الإرهاب بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى بسيناء وعلى كافة الإتجاهات الإستراتيجية للدولة ، وطالبهم بالإستمرار فى بذل المزيد من الجهد والعرق فى التدريب والحفاظ على اللياقة البدنية والروح المعنوية العالية ، مؤكداً أن لمصر جيشاً قوياً قادراً على حمايتها وصون عزتها وكرامة شعبها العظيم .

وأكد القائد العام أن القدرة العسكرية هى أحد أركان الأمن القومى والركيزة الرئيسية لتأمين الدولة المصرية ضد كافة التهديدات والعدائيات داخلياً وخارجياً ، وأن رجال القوات المسلحة بإرادتهم القوية وعزيمتهم التى لا تلين ماضون فى أداء المهام المقدسة المكلفين بها لحماية الوطن والتصدى لكل من يحاول إستباحة أرض مصر وسيادتها .

وأشار القائد العام أن القوات المسلحة قد حققت طفرات غير مسبوقة فى تطوير أساليب التدريب القتالى وزيادة معدلات الكفاءة الفنية للأسلحة والمعدات ، والإرتقاء بالإعداد المعنوى والبدنى للمقاتلين ، مؤكداً أن ما يبذله رجال القوات المسلحة من جهد وتدريب شاق هو مهمة مقدسة حتى ينعم كل مواطن على أرض مصر بالأمن والأمان والإستقرار .

وأكد القائد العام أن الدولة المصرية تحتاج إلى أبنائها الأوفياء الذين يبذلون الجهد والعرق فى كافة المجالات متمسكين بعقيدة إيمانية راسخة تعلى مصلحة الوطن فوق كل إعتبار .

وأدار القائد العام حواراً مع مقاتلى الوحدات الخاصة من الصاعقة والمظلات إستمع فيه إلى آرائهم وإستفساراتهم متناولاً التحديات الإقتصادية والإجتماعية والسياسية التى تواجه الدولة المصرية وكذلك تطورات الأوضاع فى المنطقة والتحديات وإنعكاساتها على الأمن القومى المصرى ، وطالبهم باليقظة والإنتباه لخطورة الحملات النفسية المعادية التى تستهدف تماسك وإستقرار الشعوب وضرورة تحرى الدقة فى تداول المعلومات والبيانات التى تتعلق بأمن وسلامة الوطن وقواته المسلحة .

كما قام القائد العام بعرض نماذج من بطولات وتضحيات رجال القوات المسلحة خلال إقتلاعهم لجذور التطرف الإرهابى بسيناء .

من جانبهم جدد مقاتلوا القوات الخاصة العهد على البذل والعطاء والوفاء بكافة المهام والواجبات التى تسند إليهم من أجل حماية الوطن ، وأن يظل أمن مصر وسلامتها وقدسية أراضيها فوق كل إعتبار كما قام القائد العام بتكريم عدد من ضباط وضباط الصف والجنود من رجال الصاعقة والمظلات تقديراً لما بذلوه خلال الفترة الماضية من جهد خلال تنفيذ كافة المهام .

حضر اللقاء عدد من قادة القوات المسلحة .

اترك تعليقاً

التخطي إلى شريط الأدوات